أميركا وتاكسي الفضاء: بين الإنجاز الباهر والبطر

برس بي - صحيفة العربي الجديد :

تسمّرت أميركا، الثلاثاء، على الشاشة لتشاهد ثاني نزهة فضائية مدنية لأربعة ركاب على متن كبسولة من دون كابتن، حملها صاروخ إلى عتبة الغلاف الجوي لتدخل بعدها المدار الفضائي على علو حوالي 65 ميلاً فوق الأرض. 
ودامت الرحلة 10 دقائق و10 ثوان، عادت بعدها العربة إلى نقطة انطلاقها في غرب ولاية تكساس؛ وبلغت تكلفة الدقيقة 2.54 مليون دولار.
ونظم المشروع أغنى رجل في العالم الملياردير جيفري بيزوس، مؤسس شركة أمازون الشهيرة، الذي تبلغ ثروته 171 مليار دولار، والذي شارك في الرحلة مع شقيقه مارك وسيدة ثمانينية وطالب جامعي تحت العشرين دفع والده ثمن تذكرته 28 مليون دولار، وهي التذكرة الوحيدة التي بيعت بالمزاد العلني الذي شارك فيه أكثر من 7500 ثري من 159 بلد.
هذه المغامرة المحسوبة والمثيرة سبقها قبل أيام مغامرة أخرى مشابهة، قام بها الملياردير ورجل الأعمال ريتشارد برانسون، مؤسس شركة فيرجن للطيران، لكن وسيلة النقل الجوي كانت مختلفة. وجرت بطائرة صغيرة ذات تصميم خاص بسعة خمس مقاعد، يقودها طيار ومزودة بمحرك صاروخي يمكنها من اختراق الحاجز الفضائي بعد انفصالها عن طائرة كبيرة حملتها إلى الجو، وقد وصلت رحلتها إلى علو 53 ميلاً استغرقت أكثر من ساعة، هبطت بعدها على المدرج كالطائرة العادية. الناقلة هذه كانت معقدة أكثر، لكنها بدت أكثر ملاءمة لرحلة استكشافية من هذا النوع غير المعروف.
ومن المتوقع أن يلحق بهما الملياردير إلون موسك، مؤسس شركة تسلا للسيارات الكهربائية، الذي سيقوم بغزوته الفضائية قريباً، على أن يتبعه آخرون من اصحاب القدرات المالية التي يتطلبها مثل هذا الفتح الفضائي النوعي المكلف.
وبذلك، يكون قد جرى تدشين مشروع تاكسي الفضاء لخدمة قطاع سياحي جديد مخصص لشريحة من السواح من أصحاب الملاءة المالية، وبدأت الحجوزات تتوالى، حسب مصادر هذه الصناعة، ثمن التذكرة في البدايات يتراوح بين "نصف مليون و200 أو 250 ألف دولار"، وتشير التقديرات إلى وجود سوق واعدة من شأنها تحفيز الاستثمارات في هذا الحقل بقدر ما تعزز الطلب على الزيارت الفضائية، خاصة وأن التجارب الأولى كانت سالمة ولو أنها لا
...

أميركا وتاكسي الفضاء: بين الإنجاز الباهر والبطر   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل أميركا وتاكسي الفضاء: بين الإنجاز الباهر والبطر نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة العربي الجديد وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.