«جوكر القصر».. من هو الملياردير أخنوش رئيس الحكومة المغربية الجديد؟

برس بي - ساسة بوست :

بسترة رمادية على قميص أبيض وقف «جوكر القصر» وسط حشد كبير في قاعة كبرى لأحد الأندية الرياضية في الدار البيضاء، بعد حضور الجمهور من أحياء الطبقة العاملة في الدار البيضاء والمناطق الريفية المحيطة بها، على المنصة، وأمام صورة عملاقة للملك محمد السادس، قال أخنوش إن نتائج الانتخابات الأخيرة كانت مخيبة للآمال، وأنه حان وقت إعادة التعبئة، على مدى السنوات الخمس المقبلة.

كان هذا اللقاء الجماهيري في يناير (كانون الثاني) 2017، بعدما تولى «عزيز أخنوش» رئاسة حزب التجمع الوطني للأحرار، ورغم الثقة التي تحدث بها أمام الجمهور الذي يرى خصومه أنه جرى استدعائه على عَجلٍ، وقراءة هؤلاء الخصوم للمشهد السياسي، حينذاك، بأن القصر بنفسه هو من استدعى أخنوش ودعّمه، من أجل مواجهة نفوذ الإسلاميين، لم يكن أحد ليتوقع أنه بعد ما يُقارب الخمس سنوات، سيتمكّن أخنوش من تصدر المشهد السياسي بأكمله.

تمكّن حزب التجمع الوطني للأحرار، برئاسة أخنوش، من حصد الأكثرية في البرلمان، بعد أن حصل على 102 مقعدًا من أصل 395 مقعدًا، في حين كان يملك 37 مقعدًا فقط في برلمان 2016، بل تمكّن حزب أخنوش من احتلال المرتبة الأولى في الانتخابات المحلية (التي جرت بالتوازي مع الانتخابات البرلمانية)، فحصل على 9995 مقعدًا من أصل 31503 مقعدًا، وكذلك تصدّر انتخابات مجالس الجهات بـ196 من أصل 678 منصبًا.

المتابع الحريص للشأن المغربي، وتحديدًا خلال السنوات الخمس الماضية، ربما توقع صعود أخنوش السياسي، على حساب الإسلاميين (بالطبع)، ولكن ليس بهذه السرعة، فمن يتتبع تاريخ الرجل السياسي، يعي أن ما حدث خلال السنوات الماضية، وصولًا إلى تكليفه رسميًا بتشكيل الحكومة المغربية الجديدة في 10 سبتمبر (أيلول) 2021، يُعد تحولًا حادًا في مسيرة رجل الأعمال الأشهر في المغرب.

«سي عزيز».. سليل إمبراطورية اقتصادية

هكذا يُحب أن ينادونه منْ حوله، فهو أحد أباطرة الاقتصاد المغربي، بل يمكن اعتباره أقوى الاقتصاديين في البلاد، إذا استثنينا العائلة المالكة، وذلك بالنظر إلى المجالات الإستراتيجية التي يستثمر فيها أخنوش بل ويحتكر بعضها.

وُلد أخنوش عام 1961 بتافراوت، إحدى ضواحي مدينة أكادير بجنوب المغرب، وحصل على شهادة في التسيير الإداري في جامعة شيربروك الكندية عام 1986، قبل أن يرث إمبراطورية أبيه الاقتصادية، فوالده هو «أحمد أولحاج أخنوش»، الأمازيغي الذي بدأ حياته موزعًا للبنزين عبر متجر صغير للغاية في «درب عمر» في الدار البيضاء، لكنه كان طموحًا وذو رؤية اقتصادية نافذة، فحاول الحصول على أول محطة وقود له في خمسينات القرن الماضي، قبل أن يمتلك محطة ثانية، ومن هنا انطلق في تأسيس العلامة التجارية «أفريقيا» أول شركة مغربية تعمل بالكامل في مجال النفط.

احتل أخنوش الأب مكانته في المجتمع المغربي، من خلال دوره في تمويل الحركة الوطنية قبل الاستقلال (عام 1956)، وهو ما منحه علاقات سياسية بعد الاستقلال مكّنته من بناء إمبراطورية اقتصادية هائلة، ورغم ذلك، لم ينخرط بقوة في السياسة، بل اكتفى فقط بالمساهمة في تأسيس حزب العمل المغربي، 1974، فيما شغل صهره عبد الرحمان بنعبد العالي (خال أخنوش الابن) منصب وزير الأشغال العامة في خمسينات القرن الماضي.

بدأ عزيز من حيث ما انتهى أبوه، إذ بلغ صافي ثروته 2 مليار دولار، حسب...

«جوكر القصر».. من هو الملياردير أخنوش رئيس الحكومة المغربية الجديد؟   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل «جوكر القصر».. من هو الملياردير أخنوش رئيس الحكومة المغربية الجديد؟ نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على ساسة بوست وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.