الاستخبارات الامريكية: الإرهاب يأتي من اليمن و ثلاث دول عربية وليس من أفغانستان

برس بي - ألاشتراكي نت :


 


 


صرحت مديرة الاستخبارات الأمريكية آفريل هينز، إن التهديدات الارهابية الأكبر لبلادها تأتي  من 4 دول عربية، هي الصومال واليمن وسوريا والعراق، وتحديدا "داعش"، وليس من أفغانستان.


وقالت هينز، في المؤتمر السنوي للاستخبارات والأمن القومي بواشنطن: "فيما يتعلق بالوطن، والتهديد الحالي من الجماعات الإرهابية، لا نعطي الأولوية لأفغانستان على رأس قائمة، ما ننظر إليه هو اليمن والصومال وسوريا والعراق لداعش، وهنا نرى أكبر تهديد".


واوضحت  بأن جمع المعلومات الاستخبارية في أفغانستان قد تضاءل بدون وجود القوات الأمريكية والحكومة المدعومة من الولايات المتحدة في السلطة في كابول، مؤكدة  أن مجتمع الاستخبارات قد استعد لهذا الواقع "منذ بعض الوقت"، بحسب وكالة "بلومبيرغ".


وأضافت:  "على الرغم من أن مسؤولي الاستخبارات الأمريكيين يراقبون عن كثب ما إذا كانت الجماعات الإرهابية ستعود للظهور في أفغانستان، إلا أنها لم تعد مصدر القلق في ما يتعلق بإيواء إرهابيين يمكنهم تنفيذ هجومهم داخل الولايات المتحدة".


وتابعت: "نحن لا نضع أفغانستان في صدارة قائمة الأولويات… بل ننظر إلى اليمن والصومال وسوريا والعراق… هناك نرى التهديدات الأخطر


وأكدت المسؤولة الأمريكية، أنه "على الرغم من ذلك فإن هناك "تركيزا كبيرا" من أجهزة الاستخبارات الأمريكية لمراقبة إمكانية قيام الجماعات الإرهابية بإعادة تكوين نفسها في أفغانستان".


الاستخبارات الامريكية: الإرهاب يأتي من اليمن و ثلاث دول عربية وليس من أفغانستان   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل الاستخبارات الامريكية: الإرهاب يأتي من اليمن و ثلاث دول عربية وليس من أفغانستان نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على ألاشتراكي نت وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.