شاهد.. لحظة إحباط الاستخبارات التركية عملية تهريب عسكري إيراني شرقي البلاد

برس بي - ترك برس :

ترك برس

أحبط جهاز الاستخبارات التركي، مساء الأربعاء، عملية تهريب عسكري إيراني سابق إلى بلاده عبر ولاية "وان" شرقي البلاد، وذلك بالتعاون مع قوات الأمن في البلاد.

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء، عن مصادر أمنية تركية، أن جهازي الاستخبارات والأمن ألقت القبض على 8 أشخاص، بينهم عميلان لإيران، خلال محاولتهم تهريب العسكري الإيراني، وذلك خلال عملية مشتركة نفذت في 24 سبتمبر/ أيلول الماضي.

وأوضحت المصادر أن المجموعة كانت تحاول تهريب العسكري الإيراني السابق "م أ" المقيم في ولاية وان التركية.

وأضافت أن عناصر من المخابرات الإيرانية عملت على تشكيل شبكة في الولاية بميزانية قدرها 30 ألف دولار للقبض على العسكري السابق ونقله إلى إيران.

وحسب المعلومات، عرضت الشبكة الاستخباراتية الإيرانية 10 آلاف دولار لزوجة المطلوب "م. ي." لمساعدتهم في القبض على زوجها "م. أ."، وأنه تم تهديدها بإيذاء عائلتها التي تعيش في إيران في حال رفضها العرض.

ولدى كشف الاستخبارات التركية إرسال شخصين من إيران إلى ولاية وان التركية لنقل العسكري السابق، بسيارة خاصة، في 24 سبتمبر/ أيلول الفائت، تم القبض على عناصر الشبكة بالجرم المشهود.

وفي 24 سبتمبر الماضي، في تمام الساعة 21:00 بالتوقيت المحلي، تم إلقاء القبض على المواطن الإيراني "س. س." والتركي "م. ي. أ." أثناء دخولهم لمكان إقامة العسكري الإيراني.

وفي إطار العملية الأمنية تم القبض على عناصر آخرين في الشبكة وهم 6 مواطنين أتراك.​​​​​​​

MİT, Van'daki İran ajan şebekesini çökertti

ويتزامن الكشف عن العملية الاستخباراتية من قبل تركيا، في وقت تشهد فيه العلاقات بين أنقرة وطهران حساسيات غير مباشرة، بسبب التوتر القائم بين إيران وأذربيجان، ووسط تقارب بين إيران وأرمينيا.

جدير بالذكر أن الاستخبارات التركية تصدرت المشهد مؤخراً عبر عملياتها التي تنفذها داخل وخارج البلاد، وكان آخرها تلك التي استهدفت بها قيادياً رفيع المستوى لدى منظمة "بي كا كا" الإرهابية، شمالي العراق.

شاهد.. لحظة إحباط الاستخبارات التركية عملية تهريب عسكري إيراني شرقي البلاد   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل شاهد.. لحظة إحباط الاستخبارات التركية عملية تهريب عسكري إيراني شرقي البلاد نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على ترك برس وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.