ارتفاع حصيلة القصف الإسرائيلي على تدمر وتسويات درعا تصل إلى المسيفرة

برس بي - صحيفة العربي الجديد :

ارتفعت حصيلة ضحايا القصف الإسرائيلي على منطقة تدمر في ريف حمص الشرقي، وسط سورية، إلى أربعة أشخاص، فيما توعدت منظمات موالية لإيران بالرد على القصف الإسرائيلي.


وفي شمالي البلاد، تجددت الاشتباكات بين "قوات سورية الديمقراطية" (قسد) و"الجيش السوري الوطني" المدعوم من تركيا، فيما تتواصل عمليات "التسوية" التي تقوم بها قوات النظام السوري في ريف درعا الشرقي.


وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه تأكد من مقتل 4 أشخاص جراء الغارات الإسرائيلية ليلة أمس على ريف حمص الشرقي، مشيرا إلى لأن القتلى هم من الجنسية السورية ويعملون لصالح "حزب الل" اللبناني والمليشيات التابعة لإيران، وقد سقطوا خلال القصف الذي استهدف مواقع ومراكز تابعة للميليشيات الإيرانية من ضمنها مركز للتدريب وبرج للاتصالات يقعان على بعد عدة كيلومترات جنوب غربي مدينة تدمر وشرق مطار التيفور العسكري. وأسفر القصف أيضا، بحسب المرصد، عن إصابة 7 آخرين، بعضهم في حالات خطرة.


وكانت وسائل إعلام النظام السوري أكدت مقتل "جندي من عناصر الجيش العربي السوري وجرح ثلاثة آخرين جراء عدوان إسرائيلي جوي باتجاه منطقة تدمر بريف حمص الشرقي".


وكانت انفجارات دوت في محيط مطار التيفور العسكري في ريف حمص الشرقي، نتيجة غارات من طائرات إسرائيلية حلقت في أجواء مثلث الحدود السورية العراقية الأردنية.


واستهدف مطار التيفور العسكري في 8 الشهر الجاري بغارات مماثلة، ما أسفر في حينه عن مقتل 3 من عناصر النظام السوري والمليشيات الإيرانية المتحكمة بالمطار.


من جهتها، توعدت مجموعة تطلق على اسمها "غرفة عمليات حلفاء سورية" فجر اليوم الخميس، بالرد على هذه الغارات.


وذكرت الغرفة في بيان أن "الأهداف التي تمت مهاجمتها هي عبارة عن مراكز تجمع للشباب ومراكز خدمات".


تركيا تهدد


وفي شمالي البلاد، تجددت الاشتباكات بالأسلحة الرشاشة الثقيلة والمتوسطة بين قوات "قسد" و"الجيش الوطني" مساء أمس الأربعاء، على محور قرى أبين وباصلحايا وعقيبة بريف حلب الشمالي.


وذكر مصدر محلي، لـ"العربي الجديد"، أن الاشتباكات التي استمرت لأكثر من ثلاثة ساعات، أعقبها سقوط طائرة استطلاع روسية بين جبهتي مارع وعبلة بريف حلب الشمالي، حيث تبنت فصائل الجيش الوطني عملية إسقاط الطائرة.


من جهة أخرى، أشار المصدر إلى وصول تعزيزات عسكرية لقوات النظام السوري الليلة الماضية إلى ريف الرقة الشمالي، مشيرا إلى أنها تضم حافلات تقل جنودا، واستقرت  في ناحية عين عيسى.


وفي سياق متصل، قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، إن بلاده "ستقوم باللازم في المكان والزمان المناسبين لوقف الهجمات الإرهابية شمالي سورية".


وفي الشمالي الغربي، اتهمت وزارة الدفاع الروسية فصائل المعارضة المنتشرة في منطقة إدلب ومحيطها بخرق وقف إطلاق النار 8 مرات خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وفق بيان لما يسمى "مركز التنسيق الروسي" في قاعدة حميميم، مشيرا إلى أن تلك الخروقات وقعت في محافظات حلب وحماة وإدلب واللاذقية.


تسوية في المسيفرة 


وفي جنوبي البلاد، ذكرت وكالة "سانا" التابعة للنظام أن عملية تسوية أوضاع عدد من المسلحين والمطلوبين بدأت صباح اليوم الخميس في بلدة المسيفرة بريف درعا الشرقي.


...

ارتفاع حصيلة القصف الإسرائيلي على تدمر وتسويات درعا تصل إلى المسيفرة   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل ارتفاع حصيلة القصف الإسرائيلي على تدمر وتسويات درعا تصل إلى المسيفرة نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة العربي الجديد وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.