هلع في مدارس بيروت نتيجة الاشتباكات المسلحة

برس بي - صحيفة العربي الجديد :

أحدثت الاشتباكات المسلّحة التي تسجل في منطقة الطيونة في بيروت، اليوم الخميس، خلال تظاهرة نفذها مناصرو "حركة أمل" و"حزب الله" للمطالبة بإقالة المحقق العدلي في انفجار المرفأ القاضي طارق البيطار، حالة من الهلع والخوف في صفوف التلاميذ والمعلمين، دفعتهم إلى الاختباء تحت الطاولات وفي المداخل.


وتمكنت بعض المدارس من إخلاء الموجودين، وخصوصاً التلاميذ الذين حضر أهلهم لإخراجهم، بينما بقي آخرون محتجزين في المدارس التي تُعَدّ على مسافة أقرب من مكان حصول الاشتباكات، حيث تقطع الطرقات وينتشر المسلحون وتسجل عمليات قنص.


ما عرفنا غير شي بحياتنا، وهيدا الجيل يلي بعدنا عمبعيد نفس التجربة. تلاميذ مدرسة الفرير يختبئون من الرصاص اليوم pic.twitter.com/h9wAdWM4u3

— layal h (ليال حداد) (@layalhaddad) October 14, 2021


وانتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي صور تظهر تلاميذ في بعض مدارس بيروت وهم يختبئون تحت الطاولات، ويشعرون بالخوف نتيجة أصوات الرصاص الكثيف في مشهد يذكر بفترات الحرب اللبنانية. ويبذل مسؤولو المدارس ما بوسعهم لتأمين سلامة الموجودين، ويتواصلون مع الأهالي لطمأنتهم.


تجدر الإشارة إلى أن وزارة التربية كانت قد رفضت إقفال المدارس اليوم، وأصدرت بياناً أمس الأربعاء شددت فيه على أن الخميس يوم تدريس عادي، وذلك رداً على شائعات كانت قد انتشرت بأنّ المدارس لن تفتح أبوابها بسبب التحركات في الشارع وتوتر الأجواء، وسط تلويحات بتفجير البلد والساحات إذا لم يستبدل القاضي البيطار وقابلها تجييش لشوارع مضادة، رداً على محاولات إطاحة التحقيقات من قبل أحزاب معارضة لحزب الله وحركة أمل.


"الخميس هو يوم عمل عادي في المدارس" pic.twitter.com/2LNbj6rTdH

— Adeela - عديلة (@AdeelaOfficial) October 14, 2021

هلع في مدارس بيروت نتيجة الاشتباكات المسلحة   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل هلع في مدارس بيروت نتيجة الاشتباكات المسلحة نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة العربي الجديد وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.