إثيوبيا: القتال يحتدم في جبهتي أمهرة وعفر

برس بي - صحيفة العربي الجديد :

تحتدم المواجهات على أكثر من جهبة، بين القوات الحكومية الإثيوبية، والقوات المتحالفة معها على الأرض من الأقاليم الإثيوبية، من جهة، وبين "جبهة تحرير تيغراي" والقوات المتحالفة أيضاً، وأكدت مصادر موثوقة لـ"العربي الجديد"، اليوم الأربعاء، استعادة القوات الخاصة لإقليم عفر المدعومة من القوات الحكومية، لكلّ من كنباوا وترسا قتا، الواقعتين جنوب الإقليم، من يد مسلحي "جبهة تحرير تيغراي" والقوات المتحالفة معها.


وأضافت المصادر أن مسلحي "جبهة تيغراي" والقوات المتحالفة معها، عادت إلى داخل المناطق التابعة لإقليم تيغراي. وأشارت إلى أن القتال بين القوات الخاصة لإقليم عفر المدعومة من القوات الحكومية، وبين مسلحي "جبهة تيغراي"، لا يزال متواصلاً في المناطق الحدودية مع إقليم تيغراي.


وقالت المصادر إن قوات تيغراي وحلفاءها يواصلون محاولة السيطرة على مدينة ميلي، في محاولة لقطع ممر للنقل يربط بين إثيوبيا وجيبوتي، إلا أن القوات الخاصة لإقليم عفر تعمل على منع تقدمهم.


تواصل القتال اليوم بالقرب من مدينة شواروبيت، وضواحي مدينة دبري سينا، شمالي أديس أبابا


من جهة ثانية، ذكر شهود عيان لـ"العربي الجديد" أن القتال تواصل اليوم بالقرب من مدينة شواروبيت، الواقعة شمالي إثيوبيا على بعد 230 كيلومتراً من العاصمة أديس أبابا، والتي سيطرت عليها "جبهة تحرير تيغراي" قبل أيام، في محاولة لاستعادتها. وأضافت المصادر أن ضواحي مدينة دبري سينا (تبعد عن أديس أبابا أقل من 130 كيلومتراً)، تشهد كذلك قتالاً بين القوات الحكومية المدعومة من القوات الخاصة ومليشيات أمهرة، ومقاتلي "جبهة تحرير تيغراي" والقوات المتحالفة معها.


وبعد يوم من إعلانه قيادة المعارك من الخطوط الأمامية، نقل رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد بعضاً من مهامه إلى نائبه دمقي مكونن. وسيتولى نائب رئيس الوزراء الذي يشغل أيضاً منصب وزير الشؤون الخارجية، إدارة الشؤون اليومية للحكومة في غياب أبي.


ورأى المحلل السياسي نصر الدين علي أن نقل رئيس الوزراء بعضاً من مهامه إلى وزير الخارجية يعني ربما أن أبي يريد الاستمرار في قيادة المعارك من الخطوط الأمامية لإيقاف تهديدات "جبهة تحرير تيغراي" بالزحف نحو العاصمة. وتوقع نصر الدين في حديث لـ"العربي الجديد" أن تشهد المعارك تحولاً بعد تولي أبي قيادة الصفوف الأمامية للجيش، خصوصاً في جبهة أمهرة التي شهدت سقوط العديد من المدن والبلدات خلال الأسابيع الماضية.


إلى ذلك، أعلنت وزارة الخارجية الإثيوبية، اليوم، أن أديس أبابا طردت أربعة دبلوماسيين إيرلنديين من البلاد، وطلبت منهم مغادرة البلاد في غضون أسبوع. وقال المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية دينا مفتي، في بيان صدر مساء اليوم، إن الخارجية أمرت بطرد 4 دبلوماسيين إيرلنديين يعملون في إثيوبيا، وأبلغتهم بمغادرة البلاد خلال أسبوع.


في غضون ذلك، حضّت بريطانيا اليوم رعاياها على مغادرة إثيوبيا في أقرب وقت ممكن، بسبب مخاطر اقتراب المعارك من أديس أبابا. وقالت وزيرة شؤون أفريقيا في الحكومة البريطانية، فيكي فورد، إن "النزاع في إثيوبيا يشهد تدهوراً سريعاً"، مضيفة أنه "في الأيام المقبلة، قد تقترب المعارك من أديس أبابا، مما قد يحد بشكل كبير من الخيارات المتاحة للرعايا البريطانيين لمغادرة" هذا البلد. وأضافت الوزيرة في البيان: ...

إثيوبيا: القتال يحتدم في جبهتي أمهرة وعفر   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل إثيوبيا: القتال يحتدم في جبهتي أمهرة وعفر نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة العربي الجديد وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.