العنف يضرب مُجدداً الدوري الجزائري بمشاهد مؤسفة لاعتداء وضرب

برس بي - صحيفة العربي الجديد :

عاد العنف والمشاهد المؤسفة لتضرب منافسات الدوري الجزائري لكرة القدم، وهذه المرة في فئة الرديف، خلال المباراة التي جمعت، اليوم الأربعاء، بين فريقي شباب قسنطينة ومولودية الجزائر في ملعب "بن عبد المالك" في مقاطعة قسنطينة شرقيّ البلاد.


وشهدت نهاية المباراة دخول بعض الجماهير المحسوبة على نادي شباب قسنطينة إلى أرض الملعب، والاعتداء على بعض لاعبي مولودية الجزائر، رغم أن فريقهم حقق فوزاً مثيراً بنتيجة (4/3).


وكادت الأمور في أرض الملعب أن تتطور إلى ما لا تُحمد عقباه، إلا أنه من حسن الحظ تدخل بعض العقلاء ورجال الشرطة، حيث مُنع أحد المشجعين الغاضبين من الوصول إلى لاعبي مولودية الجزائر، في مشاهد غابت عن الملاعب الجزائرية منذ حظر دخول الجماهير بسبب أزمة فيروس كورونا.


يذكر أن شباب قسنطينة ومولودية الجزائر، في فئة الفريق الأول، سيلتقيان غداً الخميس، وعلى الملعب نفسه، ضمن منافسات الأسبوع الـ(5) من الدوري المحلي لكرة القدم، حيث يهدف كلاهما إلى الفوز والاقتراب من الصدارة.


مشاهد مؤسفة من مباراة شباب قسنطينة ومولودية الجزائر (فئة الرديف)! pic.twitter.com/dGmLr4Pgrz

— Ach ref (@AchrefUsma1) November 24, 2021



العنف يضرب مُجدداً الدوري الجزائري بمشاهد مؤسفة لاعتداء وضرب   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل العنف يضرب مُجدداً الدوري الجزائري بمشاهد مؤسفة لاعتداء وضرب نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة العربي الجديد وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.