عاجل.. استخراج سيخ حديد من وجه طفل في مستشفى المنيا الجامعي

برس بي - الوطن :


نجح أطباء مستشفى المنيا الجامعي في استخراج سيخ حديد كان قد دخل في وجه طفل، وخرج جزء منه من جانب عينه اليسرى، حيث تعد الجراحة من العمليات الصعبة والنادرة.



وأعلنت
جامعة المنيا
نجاح العملية التي أجراها كل من الأطباء: مصطفى سيد بكر مدرس مساعد جراحة التجميل بطب المنيا بمعاونة أحمد عادل وبيجول شكري، وفريق من أطباء التخدير متمثلين في شدوى ربيع مدرس التخدير أحمد وفدي سويسي مدرس مساعد التخدير وتعاونه رويدا نبيل ومروة طلعت تحت رعاية الدكتورة أماني خيري رئيس قسم التخدير.



رئيس جامعة المنيا يشكر الفريق الطبي



وقدم الدكتور مصطفى عبدالنبي رئيس جامعة المنيا الشكر للأطباء، وأكد أن «ذلك ما عهدته في الجامعة وخاصة قسم
التجميل
من تواجده المستمر في أوقات الشدائد وتميزه الدائم في إنقاذ حياة المرضى».



إجراء جراحة حرجة لطفل عمرة 9 سنوات



وكان مستشفى جامعة المنيا نجح في وقت سابق في إجراء أول عملية جراحية ناجحة من نوعها؛ لإصلاح الطرفيين العلويين لطفل عمره 9 سنوات مصاب بنقص الكولاجين أو مرض العظم الزجاجي.



وأجرى الجراحة أعضاء قسم العظام بكلية الطب، حيث تختلف العملية عن باقي عمليات إصلاح تشوهات العظام الزجاجية التي تجرى بالجمهورية، لكونها أجريت للطرفين العلويين معاً، إلى جانب استخدام مسامير معدنية تستجيب للتمدد والإطالة تدريجياً بما يمنع تشوه العظام عند حدوث النمو العظمي وذلك لانخفاض كمية الكولاجين في جسم المريض الذي يسبب هشاشة العظام وتكسيرها.



وتتميز المستشفيات الجامعية في المنيا بوجود أفضل الكوادر الطبية المؤهلة، والإمكانيات والتقنيات الصحية، حيث باتت واجهة علاج لجميع مرضى المحافظة لإجراء العمليات الجراحية الحساسة والدقيقة.

عاجل.. استخراج سيخ حديد من وجه طفل في مستشفى المنيا الجامعي   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل عاجل.. استخراج سيخ حديد من وجه طفل في مستشفى المنيا الجامعي نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الوطن وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.