الصين تبدي اعتراضها على لقاء هاريس مع نظيرها التايواني

برس بي - وكالة الاناضول :

اسطنبول/ محمد الرجوي/ الأناضول

قال متحدث وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان، في مؤتمر صحفي في بكين، الجمعة، إن الصين تعارض باستمرار أي شكل من أشكال التفاعل الرسمي بين الولايات المتحدة وتايوان.

جاء ذلك تعليقاً على اجتماع قصير، الخميس، بين نائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس ونظيرها التايواني ويليام لاي، خلال حضورهما حفل تنصيب رئيسة هندوراس الجديدة زيومارا كاسترو.

وذكرت شبكة "إن بي سي" الأمريكية أن هاريس قالت للصحفيين إنها تحدثت مع لاي بشأن اهتمامهما المشترك بأمريكا الوسطى واستراتيجية الإدارة الأمريكية حول "الأسباب الجذرية" للحد من الهجرة.

وأكدت هاريس أن لاي تواصل معها، قائلة: "المحادثة القصيرة التي أجريناها كانت في الحقيقة حول مصلحة مشتركة في هذا الجزء من المنطقة، واهتمام تايوان على ما يبدو بإستراتيجيتنا"، حسب الشبكة.

ورغم عدم وجود علاقات دبلوماسية رسمية للولايات المتحدة مع تايوان، إلا أن دعمها القوي على الصعيد السياسي ومبيعات الأسلحة يعد من المصادر الرئيسية للخلاف بين الصين والولايات المتحدة.

وتعتبر الصين تايوان المتمتعة بحكم ذاتي، جزءًا من أراضيها.

من جهتها، وصفت وكالة الأنباء المركزية التايوانية اللقاء لاي وهاريس بأنه "تحية بسيطة"، مؤكدة أنهما تحدثا "لفترة وجيزة وتفاعلا بشكل طبيعي".

وأكد "لاي" للصحفيين المسافرين معه، أنه عندما تحدث إلى هاريس شكر الولايات المتحدة على مساعدتها "القوية" لتايوان، وأنه يعتقد أن هاريس "كفؤ للغاية"، حسبما ذكرت الوكالة التايوانية.

جدير بالذكر أن هندوراس واحدة من 14 دولة فقط لديها علاقات دبلوماسية رسمية مع تايوان.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

الصين تبدي اعتراضها على لقاء هاريس مع نظيرها التايواني   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل الصين تبدي اعتراضها على لقاء هاريس مع نظيرها التايواني نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على وكالة الاناضول وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.