ضحية حريق مروع تتجاوز ألمها وتتحول إلى إنفلونسر وخبيرة تجميل على "تيك توك" ...مصر

اليوم السابع - ترفيه و منوعات

برس بي - مصر شاهد ضحية حريق مروع تتجاوز ألمها وتتحول إلى إنفلونسر وخبيرة تجميل على "تيك توك" والان مشاهدة التفاصيل.

أصبحت مراهقة بريطانية مصابة بحروق مروعة، فى أكثر من نصف جسدها، إنفلونسر مشهورة بعدد متابعين ضخم على موقع "تيك توك"، مما ألهم متابعيها الواسعين والجدد، والفتاة التي تدعى "عليما على"، 18 عامًا، سجلت أكثر من 780 ألف متابع على تطبيق التواصل الاجتماعى، بعد 6 سنوات من اشتعال النيران فيها أثناء سيرها فى مطبخ عائلتها.

عليما على قبل وبعد الحادث

عليما، التى كانت تبلغ من العمر 12 عامًا، أثناء وقوع الحادث، بقيت فى غيبوبة لمدة خمسة أسابيع بعد الحريق، وخشى الأطباء من وفاة الفتاة بسبب شدة حروقها، لكنها تمكنت بأعجوبة من تجاوزها، وقالت فى مقابلة سابقة: "الشيء الوحيد الذى كنت أفكر فيه هو، سأموت، كيف يمكن لشخص ما أن يخرج بعد مثل هذا الحادث الكبير؟"، وذلك وفقا لموقع "نيويوك بوست".

أصيبت "عليما على"، بحروق فى وجهها، الأمر الذى جعلها تفتقر إلى الثقة بالنفس، ثم اكتشفت المراهقة دروس الجمال على وسائل التواصل الاجتماعى، مع نصائح وحيل تجميلية تساعدها على الشعور بمزيد من الجمال.

عليما على تيك توك

وقررت بعد ذلك أن تبدأ حساب TikTok Beauty الخاص بها كمنفذ إبداعى وأصبحت بشكل غير متوقع مصدرًا لنصائح الجمال لمئات الآلاف من المعجبين، وبعد تسعة أشهر من وجودها فى المستشفى، وتغير مظهرها بشكل جذرى، أصبحت طالبة المدرسة الثانوية مهتمة بالمكياج كوسيلة لمساعدتها على الشعور بمزيد من الجمال، وعلى مر السنين، أصبحت خبيرة مستحضرات التجميل، وهى الآن تشارك نصائحها على تيك توك.

الفتاة على تيك توك

التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

مشاهدة ضحية حريق مروع تتجاوز ألمها وتتحول

كانت هذه تفاصيل ضحية حريق مروع تتجاوز ألمها وتتحول إلى إنفلونسر وخبيرة تجميل على "تيك توك" نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما بأن المقال الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم السابع وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

الاكثر مشاهدة في ترفيه و منوعات


اخر الاخبار
( برس بي )قارئ إخباري مستقل لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع.
كافة الحقوق محفوظة لـ ( برس بي ) © 2022-2017.